• ×

12:34 مساءً , الثلاثاء 25 يوليو 2017

الرئيسية | أخبار | استدعاء وزيري المالية والزراعة ومحافظ البنك المركزي إلى البرلمان

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 تعتزم لجنتا الزراعة والاقتصاد بالمجلس الوطني استدعاء وزيري المالية والزراعة ومحافظ بنك السوداني المركزي، خلال الأسبوع الجاري، لمناقشتهم حول شكوى وصلت إلى لجنة الزراعة من قبل مزارعين، تتعلق بتدني السعر التركيزي لمحاصيل القمح والذرة والقطن مقارنة بسعر السوق.
وكشف رئيس لجنة الزراعة "عبد الله مسار" في تصريحات صحفية بالبرلمان، أمس (الأحد)، عن شروعهم في التنسيق مع اللجنة الاقتصادية لاستدعاء الوزراء والمسؤولين ذوي الصلة بالشأن الزراعي، ليبحثوا معاً الشكوى التي وصلتهم من مزارعي القضارف والرهد المتعلقة بتضررهم من السعر التركيزي المفروض من قبل الحكومة لبعض المحاصيل، وتكبدهم خسائر مالية.
وقال المزارع من القسم الأول التابع لهيئة الرهد الزراعية "عبد الله حسين" إن مطالبهم لا تتجاوز إزالة الغبن، وهو تعارفهم في حالة زيادة سعر السوق عن السعر التركيزي أن يتم الاتفاق على مبلغ مالي بين الشركات المشترية والمزارعين كتعويض. وذكر أن سعر السوق وصل (1.400) جنيه، فيما السعر التركيزي (850)، قاطعاً بتكبدهم خسائر مالية إذ أعطوا محاصيلهم لبنك المال المتحد بالسعر التركيزي، وقد طلبوا من مديره العام إزالة الغبن، لكنه رفض بحجة عدم تجاوب مجلس الإدارة معه، في وقت أزالت فيه شركات، تعمل على شراء المحاصيل، غبن المزارعين الذين اشترت منهم بالسعر التركيزي.
بواسطة : Mamoun Zain
 0  0  65
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش. الوقت الآن هو 12:34 مساءً الثلاثاء 25 يوليو 2017.