• ×

12:36 مساءً , الثلاثاء 25 يوليو 2017

الهلال يروض الأسود.. والمريخ يطيح بالرهيب

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 أنهت فرق الدوري السوداني الممتاز التي ظهرت في اليوم الثاني عن الأسبوع الأول عصر ومساء أمس الجولة دون أية مفاجآت، حيث فاز الهلال العاصمي خارج قواعده على هلال كادوقلي بهدفين دون رد، فيما حقق غريمه المريخ الفوز على ضيفه مريخ كوستي بنفس النتيجة، في المباراة التي شهدت تتويجه بكأس الموسم الماضي، ولم يتخلف الأمل عطبرة عن المشهد بتفوقه هو الآخر على الأمير بذات النتيجة، وتمكن مريخ الفاشر من التغلب على النيل شندي بهدف وحيد.


جاء الأداء متوسطاً في بداية مقابلة الهلال العاصمي وهلال كادوقلي، وعمل العاصمي على تسجيل هدف مبكر، ولكن رد الفعل كان جيداً من أحصاب الأرض بتأمين الجوانب الدفاعية مع الحركة الهجومية عن طريق النيجيري جيمي اولاغو، وعادت السيطرة للضيوف بفضل تحركات الشغيل وبشة وموكورو، وكان ولاء الدين قريباً من افتتاح التسجيل (د11)، إلا أن تسديدته مرت جوار القائم، وشكل المتألق موكورو خطورة كبيرة على مرمى الحارس يصل حسين «نجم المباراة» وفي الدقيقة الأخيرة من الحصة الأول أطلق النيجيري أولاغو تسديدة قوية ارتدت من القائم.
بدأ هلال كادوقلي الشوط الثاني بقوة وأرسل مهاجمه اولاغو تهديفة قوية علت العارضة، ورد الهلال بهجمة سريعة، انتهت دون فائدة.
أجرى الفريق العاصمي أول تعديل بخروج المهاجم ولاء الدين ودخول الغاني ايشيا كينيدي وتألق الحارس فيصل حسين وحرم بشة من التسجيل.. فيما كاد أولاغو مباغتة ماكسيم 20، عندما أرسل كرة من وسط الملعب لحظة تقدم الكاميروني عن مرماه، ومن ثم أجرى كافالي التبديل الثاني بدخول وليد الشعلة بديلاً لكاريكا، وفي الدقيقة 24 نجح ايشيا من وضع الهلال في المقدمة مستفيداً من تمريرة نزار.
عمل الهلال العاصمي على تأمين الدفاع بدخول القائد سيف مساوي ومن هجمة مرتدة نجح البديل وليد الشعلة في اضافة الهدف الثاني في الدقيقة الأولى من الزمن بدل المبدد لينهي مغامرة مضيفه.
الزعيم يكسب الرهيب
وفي المباراة الثانية تمكن المريخ العاصمي من التفوق على ضيفه مريخ كوستي في المباراة التي بدأت الثامنة مساء بأم درمان، حيث لعبت خبرة الزعيم دوراً كبيراً في حسم المواجهة لصالحه، فضلاً عن فارق اماكانات اللاعبين ومعدل اللياقة البدنية بفعل أفضلية الإعداد للدوري، ونجح أصحاب الأرض في فرض السيطرة الميدانية، بفضل تناسق الخطوط وتفوق لاعبي وسط الملعب في وجود عمر بخيت، الذي اضطلع بدور التغطية الجيد بوظيفة المحور ومساعدة المدافع مصعب عمر، إلى جانب النيجيري سالمون جابسون، وأمامهما إبراهومة والغاني أوغستين أوكرا، في صناعة اللعب وبناء الهجمات، فيما نشط محمد عبدالمنعم “عنبكة” والمالي مامادو تراوري في الجبهة الهجومية.
في المقابل عمل الرهيب على الضعط على منافسه من وسط الملعب وحرمانه من التقدم نحو أراضيه، مع الإعتماد على العمليات المعاكسة عبر عمر تعبان ورحمة، باستغلال ضعف الجهة اليسرى للمريخ التي يشغلها مصعب عمر، واستطاع الإقتراب من مرمى جمال سالم، الحارس الأوغندي، الذي أفسد أكثر من فرصة كانت سانحة للتسيجل، خاصة مع نهاية الحصة الأولى.
لم ينتظر أحمر أم درمان أكثر من ربع ساعة، حتى وضع الغاني أوكرا الكرة في الشباك، معلناً ميلاد الهدف الأول مستفيداً من سرعته في التوغل والمراوغة، ليكتب العنوان الأبرز في خمس وأربعين دقيقة أولى.
جاءت بداية الحصة الثانية دون المستوى، حيث انحصر اللعب في وسط الملعب، وتعددت أخطاء التمرير والمخالفات، ومع مرور الوقت نشط المريخ العاصمي وفرض أسلوبه على منافسه، بضبط الإيقاع في منطقة المناورة، واستفاد من مغامرة الضيوف وطمعهم في المباراة بعد ظهور بعض الأخطاء في دفاع المريخ، واستخدم العمق والجهة اليسرى لغزو الأراضي المريخية، ولكن المخزون البدني لم يسعف أبناء المدرب الوطني محسن سيد، ليفقد تركيزه في الجوانب الدفاعية، فيما زاد المدرب البجيكي من تعزيزاته الهجومية ويقوم بعديد المحاولات، توجت بهدف لوحة للغاني أوكرا، الذي لمع في سماء المناسبة وحصل على النجومية.
مريخ الفاشر يعبر النيل
ولحساب الجولة نفسها تغلب مريخ الفاشر على النيل شندي بهدف لاعبه مدثر الطاهر عصر أمس بالفاشر ليضع أول ثلاث نقاط.
الأمل يفوز على الأمير
وفي مباراة رابعة تمكن الأمل من تحقيق الإنتصار على ضيفه الأمير البحراوي، الوافد الجديد للدوري بهدفين دون مقابل، يدين فيهما بالفضل للغاني ايزيكال، الذي وضع بصمته على المناسبة، وحمل الفهود على تحصيل النقاط الثلاث في المباراة جاء لصالح الفريق الخبير بالبطولة.

akhirlahza
 0  0  256
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش. الوقت الآن هو 12:36 مساءً الثلاثاء 25 يوليو 2017.